التخطي إلى المحتوى

أضرار الكركم يعد الكركم من التوابل المفيدة جدا سواء كانت للمنزل أم للمطبخ، ويتميز الكركم بطعم المدهش لونه كذلك، استخدام الكركم لا يقتصر على المطبخ فقط، بل لقد استعمله الطب الهندي والصيني القديم في أشياء كثيرة كمضاد للالتهابات، ونقص الوزن، وغيره، لكن بالرغم من فوائده إلا أن له أضرار.

ونحن نعلم جميعاً ان الكركم هو شيئ أساسي في منازل عديدة في جمهورية مصر العربية حيث ان الجميع يحب أن يستخدم الكركم على اشهى المأكولات وعلى رأسها المأكولات المقلية مثل الكبدة والكاليماري وغيره من المأكولات الرائعة، ولكن هنا أضرار من الكركم عند استخدامه بكثره، فلابد من وضع كميات طفيفة حتى لا تتسبب بالضرر لدى الإنسان، وسوف نتعرف جميعاً على ذلك من خلال ذلك التقرير.

أضرار الكركم

مع أن الكركم له فوائد كثيرة، إلا أن الإفراط به، وتناوله بكثرة، له أضرار كثيرة، منها:

يزيد تناول الكركم من احتمالية الإصابة بحصى الكلى، وذلك بسبب ما يحتويه من مواد الأكسالات التي ترتبط بعنصر الكالسيوم، فتتحول إلى حصى يصعب التخلص منها.
ينبغي على من لديه نقص في عنصر الحديد، أن يقلل من تناول الكركم، حيث أن الكركم يحفز على امتصاص عنصر الحديد بالجسم.
يؤثر تناول الكركم بكثرة على خصوبة الرجال، حيث أنه يعمل على نقص مستوى هرمون التستوستيرون لدى الرجال، مما يؤدي إلى نقص الحيوانات المنوية، وبالتالي يؤثر على خصوبة الرجال.
يؤثر تناول الكركم بإفراط على الجهاز الهضمي بشكل سلبي، حيث أنه يؤثر على المعدة، ويسبب لها التهابات، وبالتالي يؤدي إلى وجود تشجعت وآلام في منطقة البطن.
بسبب احتواء الكركم على مركبات، فإنه قد يسبب في وجود حساسية، التي قد تظهر على هيئة طفح جلدي، وضيق في التنفس.

الكمية الموصي بها من الكركم

لا ينصح بتناول الكركم بشكل مفرط، حيث أنه يسبب الكثير من المشاكل للإنسان، ومن لديه مشاكل صحية ينبغي عليه استشارة الطبيب في الكمية المنصوح تناولها، لكن عمومًا ينصح بألا تزيد الكمية المتناولة عن ٢.٥ جراما يوميًا.