التخطي إلى المحتوى

أعلنت العديد من البنوك المصرية توقعاتها بشأن ارتفاع معدلات التضخم السنوية في البلاد خلال الثلاث أشهر القادمة، وما ينتج عنه من ارتفاع أسعار البنزين والمواد البترولية 2019 في مصر، حيث أعلن بنك استثمار بلتون في تقرير له ” نؤكد رؤيتنا بارتفاع متوقع للتضخم العام السنوي بين 2.5-3.5% خلال الربع الثالث من 2019، بدعم من الجولة الرابعة من إزالة دعم الوقود والكهرباء والجولة الثالثة من زيادة أسعار المياه”.

ارتفاع أسعار البنزين والمواد البترولية

ذلك لأنه من المتوقع أن ترفع الحكومة أسعار عدد من منتجات الوقود خلال الفترة المقبلة في إطار إتفاقها مع صندوق النقد الدولي على تحرير أسعار معظم المنتجات البترولية في السوق المصري لتصل إلى قيمة تكلفتها، وذلك قبل منتصف الشهر الجاري، بالإضافة إلى رفع أسعار استهلاك الكهرباء بداية من فاتورة يوليو المقبل.

حقيقة ارتفاع اسعار البنزين

ذكرت وسائل إعلام مصرية أن عددًا من محطات البنزين في القاهرة الكبرى بدأت تشهد زحامًا شديدًا لتمويل السيارات، على الرغم من نفي الحكومة المصرية ما تردد على بعض صفحات التواصل الاجتماعي من أنباء عن تحريك أسعار الوقود، وتداولت بعض صفحات التواصل الاجتماعي أنباء عن تحريك أسعار الوقود ضمن خطة الحكومة لرفع الدعم تدريجيًا.

وكانت وزارة المالية قد نفت مطلع الأسبوع الجاري أي أخبار متداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول تحريك أسعار المشتقات البترولية، وأوضح المستشار الإعلامي لوزارة المالية هيثم نصار أن الوزارة لم تصدر أي بيانات عن زيادة أسعار الوقود منوهًا إلى أن البيان المنسوب للوزارة على إحدى صفحات موقع التواصل غير صحيح ولم يصدر عن وزارة المالية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *