التخطي إلى المحتوى

أيهما تفضل شرب كوب من الشاي أم فنجان القهوة؟ تختلف الأذواق من بين شخص وآخر في حبه للمكيفات أو المنبهات التي يتم تناولها صباحاً أو على مدار اليوم، فيما يختلف سكان البلاد في طريقة إعداد الشاي والقهوة على حسب الثقافة الشعبية والتعود منذ القدم، حيث يتساءل الناس عن ما هي الآثار التي تعود على الصحة؟ نتيجة تناول تلك المشروبات و بأي كمية مناسبة بحيث لا يوٌقع ضرر على الصحة ! ، وأيهما يعطي تنبيهاً ونشاطاً للجسم؟، وفي هذا الأمر أجابت الدراسات العلمية لمن يحب الشاي عن القهوة أو العكس.

تعرف على /

تناولوا ملعقة الثوم مع العسل كل يوم على الريق لمدة أسبوع..واكتشفوا ماذا يحدث

ضعوا شرائح الليمون جانب السرير كل ليلة واكتشفوا ماذا يحدث

أيهما أفضل الشاي أم القهوة لتنشيط الجسم

أثبتت الدراسات الطبية أن كوب الشاي يحتوي على نسبة كافيين أقل نسبياً من فنجان القهوة، فيما أشارت الأدلة أن تناول أحدهما صباحاً فالشاي أكثر تنبيهاً مقارنة إذا تم شرب نفس الكمية في الصباح.

وعلى العكس تماماً إذا شربت كوب  الشاي ليلاً لا يعطي تأثيراً لتنبيه الجسم مثلما تشرب القهوة في المساء فهي تعمل أكثر تنبيهاً بعد المساء بينما يظهر ذلك عند الخلود للنوم، وقال الباحثون أن الناس الذين يحتسون القهوة مساء يجدون صعوبة في النوم “الأرق والقلق” بعكس الشاي أقل تأثيراً ليلاً ولا يسبب الأرق.

تأثير الشاي والقهوة على الأسنان

قال الباحثون أن تأثير الشاي على تلوين وصبغ الأسنان باللون الأصفر هو أكثر الشاي عن القهوة وذلك لأن مركبات الشاي الطبيعية تلتصق بالأسنان وتسبب الطبقة الخارجية، فيما أشاروا أن الشاي يساعد على الحد من التهابات اللثة وتسوس الأسنان.

كما أفاد الأطباء أن تناول 3 أكواب من الشاي يومياً يحمي من الاكتئاب ويحد من الالتهاب ويقي من السرطان نظراً لأنه يحتوي على مضادات أكسدة، ولكن ليس أكثر من ذلك بالنسبة للناس الذين يعانون من الأنيميا وفقر الدم.