التخطي إلى المحتوى

استعداد للقبول بالجامعات العام المقبل 2019/2020، وللتغلب على ظاهرة اشتراك الطلاب في مجموع الدرجات بشهادة الثانوية العامة المصرية وما يعادلها، ناقش المجلس الاعلى للجامعات في الاجتماع الذي عقده بمقر جامعة بورسعيد، ضرورة إضافة نص إلى البند رقم 1 من المادة 75 من اللائحة التنفيذية لقانون الجامعات الحكومية رقم 49 لسنة 1972.

الشرط الجديد للقبول بالجامعات والمعاهد العليا العام المقبل 2019/2020 :-

يتضمن النص الذي ينوى المجلس الأعلى للجامعات ضمه إلى البند رقم 1 للمادة رقم 75 من اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الجامعات الحكومية رقم 49 لسنة 1972 على أنه ” في حالة التساوي في المجموع الكلي لشهادة الثانوية العامة أو المجموع الاعتبار في الشهادات الثانوية المعادلة الأخري يتم المفاضلة بين الطلاب المشتركين في الحد الأدنى لكليات الجامعات المصرية على أساس المواد المرجحة للقبول بالكليات والمعاهد على أن تكون الأسبقية في الأعلى في مجموع درجات المواد المرجحة وفق ترتيب الرغبات”.

والمواد المرجحة هي كالتالي :-

1- للقبول بالكليات النظرية والأدبية تكون المواد المرجحة هي مجموع درجات مواد اللغات بالشهادة.

2- المواد المرجحة للقبول بكليات القطاع الطبي والعلمي هي درجات مواد الاحياء والكيمياء.

3- المواد المرجحة للقبول بكليات القطاع الهندسي هو مجموع درجات مواد الفيزياء والرياضيات.

وأضاف المجلس الأعلى للجامعات أن يكون التنفيذ على الطلاب المقيدين بالصف الثالث الثانوي العام للعام الدراسي 2019/2020.

يذكر أن تنسيق القبول بالجامعات للعام الدراسي 2018/2019 شهد ارتفاعاً كبير في أعداد الطلاب الحاصلين على مجاميع مرتفعة ، مما أدي إلى ارتفاع الحدود الدنيا للقبول بالكليات هذا العام عن الأعوام الماضية بشكل غير مسبوق، وخاصة في كليات القمة بالمجموعة الطبية والهندسية.