التخطي إلى المحتوى

دعاء ليلة القدر 1440 ، ليلة القدر هي ليلة خير من ألف شهر يترقبوها ملايين المسلمين في كل مكان ويسعون إلى بلوغها، وفيها تصفد الشياطين في هذه الليلة لتصبح ليلة روحانية خالصة، كأن النور ينبثق من بين ثناياها والمسك يتطاير فيها، حيث اختص الله سبحانه وتعالى هذه الليلة بفضائل متعددة، وفيها أنزل أعظم كتاب وملائكة ذاكرة لرب العالمين في كل مكان، وتمتلئ المساجد بالذكر والتلاوة والتسبيح.

دعاء ليلة القدر 1440

نظرا لأهمية ليلة القدر يسعى الجميع إلى بلوغها بمعرفة علاماتها وموعد ليلة القدر والذي لم يحدده لنا الله سبحانه وتعالى حتى يبلغها من يستحقها، وليكون هناك تنافس وحرص بين كافة المسلمين على الدعاء والأعمال الخيرة طوال أيام شهر رمضان وخاصة العشر الأواخر من أجل الفوز بتلك الليلة.

أهمية ليلة القدر

تتعدد أهمية ليلة القدر تلك الليلة المباركة، ويمكن توضيح أهميتها في النقاط التالية :

ـ ليلة نزل فيها القرآن الكريم على سيد الخلق محمد صلّ الله عليه وسلم.

ـ تتنزل فيها الملائكة وتحف بالمسلمين الذين يتقربون إلى الله سبحانه وتعالى.

ـ ليلة القدر ليلة خير من ألف شهر، وفيها يضاعف أجر وثواب العمل الصالح.

ـ لا يكون للشيطان مكان في ليلة القدر، حيث أنه في شهر رمضان تتكبد الشياطين.

ـ العمل في ليلة القدر خير من عمل ألف شهر.

ـ ليلة القدر هي ليلة هانئة وسالمة تتميز عن سائر ليالي السنة، لأن فيها تعم السكينة والطمأنينة والراحة والأمان.

ـ فيها تحط الخطايا وتغفر الذنوب وتمحو السيئات وتعتق الرقاب من النار.

دعاء ليلة القدر مكتوب

اللهم أجبر قلبي جبراً يتعجب منه أهل السموات والأرض .. جبراً يليق بكرمك و عظمتك و قدرتك يا ربّ.

اللهم اجعلني في هذه الليلة ممن نظرت إليه فرحمته وسمعت دعاءه فأجبته.

اللهم بلغنا ليلة القدر و اجعلنا ممن تغيرت اقدارهم الى الافضل و اجعلنا يا الله من الذين شملتهم مغفرتك و رحمتك و عتقك من النار.

اقترب موعد الفراق يارمضان ، انت ستعود ولكن ؛ هل نحن سنعود معك ! اللهم احسن خاتمتنا واعتق رقابنا من النار ، وبلغنا ليله القدر.

اللهم اجعل اسمي في هذه الليلة في السعداء وروحي مع الشهداء واحساني في عليين وإساءتي مغفورة.

علامات ليلة القدر

لن يخبرنا الله سبحانه وتعالى بموعد تلك الليلة المباركة ليلة القدر إلا أن أهل العلم توصلوا إلى مجموعة من العلامات التي يستدل بها عليها ومنها :

ـ هي ليلة فردية من إحدى الليالي العشر الأخيرة من شهر رمضان المبارك.

ـ تتميز الليلة بأنها ليلة معتدلة لا باردة ولا حارة.

ـ تأتي آشعة الشمس في هذه الليلة بيضاء باردة من دون شعاع.

ـ تكون الرياح ساكنة هادئة، فلا عواصف ولا رياح ولا سحاب ولا أمطار.

ـ يشعر المسلم بالسكينة والطمأنينة والانشراح في صدره والهدوء في نفسه.