التخطي إلى المحتوى

سعر الدولار الذي بدأ رحلة الهبوط التدريجي منذ مطلع العام الحالي في جميع البنوك المصرية، وهو مستمر بالتراجع، مما جعل هذا الأمر يتحول إلى لغز، ولا سيما بعد أن كانت توقعات لمؤسسات اقتصادية ومالية إقليمية ودولية في وقت سابق تشير إلى تراجع الجنيه أمام الدولار مع ازدياد الالتزامات الخارجية للدولة وارتفاع الدين الخارجي الذي تجاوز 105 مليار دولار، فقد كانت توقعات تلك المؤسسات أن يصل سعر العملة الأمريكية إلى 20 جنيه بنهاية العام الجاري، ولكن ما حصل عكس ذلك، حيث فقدت الورقة الخضراء نحو 75 قرشًا على مدى الأربعة أشهر الماضية، والهبوط ما زال مستمرًا.

سعر الدولار اليوم في مصر

سعر الدولار
سعر الدولار

رحلة الهبوط في سعر صرف الدولار في البنوك المصرية والسوق السوداء مستمرة، حيث شهدت الورقة الخضراء تراجع جديد خلال تعاملات اليومين والماضيين، ومتوقع مزيد من الهبوط خلال الأيام القادمة ليكسر حاجز الـ17 جنيه سواء لسعر الشراء أو البيع  وهو ما  تنبئ به مؤشرات حركة الاسعار، وهذا ما ستؤكده أو تنفيه  الأيام المقبلة.

سعر الدولار اليوم في البنوك

يسجل أعلى سعر للدولار اليوم للشراء 17.05 جنيهًا في مصرف أبو ظبي الإسلامي ADIB ، أما أقل سعر مسجل للبيع 17.07 جنيهًا في المصرف المتحد The United Bank، وفيما يلي جدول بسعر الدولار في أكثر من 20 بنكًا حكومي وخاص عامل في مصر:

البنك شراء بيع
مصرف أبوظبي الإسلامي 17.03 17.11
بنك البركة 16.99 17.09
التعمير والإسكان 16.99 17.09
بنك الشركة المصرفية العربية الدولية SAIB 16.99 17.09
الأهلي الكويتي – بيريوس 16.98 17.08
بنك بلوم 16.98 17.08
البنك المصري الخليجي 16.98 17.08
بنك مصر إيران للتنمية 16.98 17.08
البنك المركزي المصري 16.98 17.08
البنك العربي الأفريقي الدولي 16.97 17.07
بنك الإسكندرية 16.97 17.07
بنك مصر 16.97 17.07
كريدي أجريكول 16.97 17.07
البنك التجاري الدولي CIB 16.97 17.07
البنك الأهلي المصري 16.97 17.07
البنك الوطني اليوناني 16.97 17.07
بنك قناة السويس 16.97 17.07
المصرف المتحد 16.97 17.07

أسباب تراجع سعر الدولار أمام الجنيه

تراجع والانهيار الذي يشهده الاخضر أمام الجنيه المصري بشكل ملحوظ منذ مطلع العام الجاري، والذي يحدث بشكل تدريجي أرجعه اختصاصيون وخبراء في عالم الاقتصاد والبنوك إلى عدة عوامل نذكر أبرزها:

  • زيادة الاحتياطي النقدي لدى البنك المركزي حيث تجاوز 44.218 مليار دولار في نهاية شهر أبريل الماضي.
  • ارتفاع حجم تحويلات المصريين بالخارج والتي بلغت حسب بيانات البنك المركزي 25.5 مليار دولار خلال عام 2018 مقابل 24.7 مليار دولار في عام 2017أي بمعدل 3.1%، وهو ما رفع من حجم الاحتياطي من النقد الاجنبي لمصر
  • ركود الأسواق: حالة الركود في الاسواق أدت إلى انخفاض نسبة الطلب على الدولار وخاصة بعد فرض قيود على فرص الاستيراد وارتفاع سعرالدولار الجمركي ليتساوى تقريبًا مع الصرف السائد في أسواق المال، كان أحد أسباب تراجع الدولار.
  • إصدار وزارة المالية أذونات خزانة ودخول الاموال الساخنة إلى مصر بهدف الاستثمار وخاصة في السندات وأذون الخزانة، وذهاب حصيلة تلك الاموال الساخنة إلى البنوك بشكل مباشر وليس إلى البنك المركزي، كما كانت العادة في السابق، وقد أشارت تقارير إلى أن صافي استثمارات الأجانب في أدوات الدين الحكومي بلغ نحو 16.8 مليار دولار في أبريل الماضي.
  • الاقتراض الخارجي: ومن بين الأسباب في هبوط الدولار زيادة الدين الخارجي للدولة، فقد اقترضت الحكومة في شهر واحد ( فبراير الماضي) أكثر من 8.7 مليارات دولار تنوعت ما بين ما بين سندات وقروض دولية وأذون خزانة محلية.
  • ارتفاع حجم  الصادرات فقد بلغ ارتفاع نسبة إجمالي صادرات مصر خلال العام الماضي ، نحو6% ليسجل نحو 25 مليار دولار مقابل 22.4 مليار دولار خلال العام 2017.
  •  تحسن قطاع السياحة وهذا ما انعكس على الزيادة في إيراداته، ففي عام 2018 وصلت إلى 11.4 مليار دولار بزيادة 50%، مقارنة بـ 7.6 مليارات دولار خلال 2017 .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *