التخطي إلى المحتوى

عيد الأضحى المبارك هو حدث إسلامي للإحتفال برغبة إبراهيم في اتباع أمر الله للتضحية بإبنه ومكافأة الله له في إستبدال ابنه بكبش الفداء فيحتفل المسلمين حول العالم بهذا الحدث، والعديد من المسلمين يبذلون جهودًا خاصة لصلاة عيد الأضحى 2019 والإستماع إلى الخطبة في المسجد بعد صلاة العيد المبارك كما أنهم يرتدون ملابس جديدة، ويزورون أفراد الأسرة والأصدقاء ويمكنهم التضحية بحيوان ويمثل هذا الحيوان كبش الفداء الذي ضحى به إبراهيم مكان ابنه.

تستمر احتفالات عيد الأضحى لمدة ثلاثة أيام، فمن المعتاد ارتداء ملابس جديدة وإعداد مجموعة متنوعة من الأطباق، وفي العديد من الدول الأسيوية، يمنح الشيوخ العيدية  (المال) للأطفال كشهرة ودية، يزور المسلمون أصدقائهم وأقاربهم لتبادل تحيات العيد.

ماذا يفعل المسلمين في عيد الأضحى المبارك

في بعض الدول الإسلامية، قد تشتري العائلات أو مجموعات مشتركة من العائلات حيوانًا يُعرف بإسم حيوان الضحية، وعادة ما يكون عنزة أو غنمًا للتضحية، لكن هذا ليس شائعًا أو قانونيًا في أجزاء كثيرة من أستراليا وكندا ونيوزيلندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة والعديد من البلدان الأخرى.

ففي هذه البلدان قد تشتري مجموعات من الناس ضحية كاملة جاهزة من جزار أو مسلخ وتقسيمها فيما بينها، أو مجرد شراء أجزاء كثيرة من اللحوم وتوزيعها لتناولها في عيد الأضحى 2019، كما يقدم الناس ايضاً الأموال للأفراد الغير مقتدرين والأكثر فقراً لتمكينهم من تناول وجبة مبنية على اللحوم في العيد المبارك.

أما في الفترة المحيطة بعيد الأضحى، يسافر الكثير من المسلمين إلى مكة والمنطقة المحيطة بها في المملكة العربية السعودية لأداء فريضة الحج 2019، الذي يعد أحد أركان الإسلام الخمسة.

تتزامن احتفالات عيد الأضحى المبارك أيضًا مع الحج والحجاج، ويبدأ الاحتفال بعد نزول حجاج الحاج من جبل عرفات في التاسع من ذي الحجة.

طريقة الاحتفال بعيد الأضحى هي نفسها في جميع أنحاء العالم، فيبدأ اليوم بصلاة العيد التي تلي صلاة الفجر المعتادة، وصلاة العيد واجبة على الرجال والنساء القيام بها في الجماعة، وتقام صلاة العيد في المساجد والأراضي الكبيرة، ويتم تبادل تحيات العيد بين الأصدقاء والعائلة والغرباء أيضًا.