التخطي إلى المحتوى

مشكلة تراكم الدهون في منطقة الفخذ أو أعلي الساق يعاني منها الكثير، ولاسيما النساء، فهي تعطي قوام غير جيد للجسم، وهناك صعوبة في إزالتها كما انها تسبب مشاكل كثيرة كصعوبة الحركة و العرق الكثير كما أنها تسبب غمقان في الجلد نتيجة لاحتكاك طبقات الجلد ببعضها البعض وفي بعض الأحيان تكون السبب الرئيسي في ظهور رائحة كريهة في المنطقة الحساسة او كما تعرف بمنطقة البكيني.

التخلص من دهون الفخذين

توجد عدة أسباب من المحتمل أن تسبب مشكلة تراكم الدهون في منطقة الفخذ.

أولا: تأثيرات الهرمونات، منذ أن يبدأ سن البلوغ، تعمل الهرمونات الموجودة في أجسام النساء على تخزين الدهون في الفخذين، حيث تعد طاقة احتياطية من أجل مرحلتي الحمل والرضاعة، وهذا سبب ارتفاع نسبة دهون الفخذ عند النساء، ولاسيما في سن متقدم مع زيادة الوزن وصعوبة فقدان الوزن.

ثانيا: قلة نشاط وحركة الشخص، فهذا يسبب انخفاض في معدل الحرق، فالدهون في منطقة الفخذ يكون من الصعب إزالتها دون القيام بالتمارين الرياضية أو أي نشاط جسمي بشكل يوم او اتباع حمية غذائية و دايت صحي.

ثالثا: وجود عادات في تناول الطعام خاطئة، فتناول أطعمة تحتوي على دهون وسكريات ينتج عنه تراكم الدهون في مناطق الجسم المختلفة، ومن هذه المناطق الفخذ.

ففي حالة تناول سعرات حرارية أكثر من المعدل الطبيعي الذي يقوم الجسم بحرقه ترتفع نسبة الدهون في المنطقة السفلية، وتتكتل مع الوقت.

رجيم لانقاص الوزن

  • أداء حركات بسيطة خلال اليوم مثلا كصعود البيت باستخدام السلالم عوضا عن المصعد الكهربائي، القيام ببعض الأعمال المنزلية، واستخدام القدمين للذهاب لمكان قريب بدلا من ركوب السيارة.
  • أيضا تناول الطعام الصحي يساعد في التخلص من تلك المشكلة، ومن هنا لا بد من أن يعرف الشخص كمية السعرات الحرارية التي يحتاجها جسمه، وتجنب تجاوزها.
  • لا بد من إضافة الأطعمة الصحية داخل النظام الغذائي، والانتباه إلى تضمين العناصر الهامة للجسم سواء كانت الفيتامينات أم المعادن.
  • ينصح لمن يعاني من تلك المشكلة أن يقوم بتجزئة الطعام ل٥مرات حيث يكون هناك ٣وجبات رئيسية واثنتين خفيفتين بين تلك الوجبات، ويجب كذلك شرب كم كبير من الماء.
  • القيام بالتمارين الرياضية كتمارين القرفصاء وتمارين العجلة وتمارين تمديد العضلة ومجملا فإن ممارسة الرياضة التي تتضمن حركة الساقين يعد علاجا للتخلص من مشكلة تكتل الدهون في منطقة الفخذ، ومن هنا على الشخص أن يحافظ على قوامه الجذاب عن طريق فعل ما يستلزم من الأمور.