التخطي إلى المحتوى

يدخل زيت الزيتون في الكثير من المجالات المختلفة، فعلى سبيل المثال، يعد زيت الزيتون مهماً جداً في مجال الطب من خلال دخوله في علاج الكثير من الأمراض المستعصية والتي يعاني منها الكثير من الأشخاص، مثل أمراض الضغط، وأمراض القلب، وغيرها من الأمراض الأخرى التي يتم التعافي منها باستخدام زيت الزيتون، كما أن زيت الزيتون مهم في مجال التجميل نظراً لدخوله في تركيب الكثير من مستحضرات التجميل التي تستخدم في العناية بالبشرة وحماية الجلد من السرطان.

زيت الزيتون

ولكي يتم الاستفادة من كل تلك المميزات التي يقدمها لنا زيت الزيتون يجب أن نتقن اختياره، فالكثير من الأفراد يتعرض للغش والخداع عند شراء زيت الزيتون ومن ثم لا تتحقق المنافع المرجوة منه، وفي هذا التقرير سوف نقدم لكم كيف تتعرف على زيت الزيتون الأصلي من المغشوش.

زيت الزيتون الأصلي

تتوفر الكثير من الخصائص في زيت الزيتون الأصلي، ومن ضمنها وأولها هو تلك الرائحة التي تنبعث منه، فهي أول ميزة وعلامة على أن زيت الزيتون ليس مغشوشاً، ومن ضمن الخصائص البصرية التي نكشف بها زيت الزيتون الأصلي هي اللون حيث يمتاز زيت الزيتون الأصلي باللون الأخضر، أما المذاق فهو ذو حموضة مرتفعة بعض الشيء، ومن ضمن الأشياء التي تكشف أصالة زيت الزيتون هو الملمس فهو لزج بشكل أكبر من أي زيت آخر، كما يكون هناك بعض الشوائب عند عصر زيت الزيتون الأصلي.