التخطي إلى المحتوى

قامت الإعلامية المصرية ريهام سعيد بالتعبير عن ذهولها وصدمتها من رفع قضية جديدة ضدها، حيث قامت امرأتين من أصحاب الوزن الزائد بعد تصريحات ريهام سعيد الأخيرة عن مرضى السمنة وإسائتها لهم برفع قضية ضدها، وقالت من خلال تعليق لها على صفتحها الرسمية على انستجرام أنه يتم محاكمتها للمرة السادسة بسبب هذا التصريح، حيث اعتبر جميع الأشخاص المصابين بالسمنة أنها تسيء لهم، ولذلك غضبوا منها وقاموا باتهامها بذلك.

قالت الإعلامية ريهام سعيد منذ فترة في إحدى التصريحات الخاصة بها أن المصابين بالسمنة وأصحاب الوزن الزائد ما هم إلا عبئ وحمل على البلد وأنهم يسببون أزمة، وهذا الأمر أثار غضب الجميع من المتابعين سواء كانوا من أصحاب الوزن الزائد أو غير ذلك، لأنها تحدثت بأسلوب غير لائق وكذلك قامت بالتجريح في مرضى السمنة، وتلقت انتقادات كثيرة على صفحتها على السوشيال ميديا سواء على الفيس بوك أو انستجرام.

ولكن لم يتوقف الأمر على تعليقات فقط، بل تشجعت سيدتان وقاموا برفع قضية ضدها واتهموها بأنها تسيء لهم، ولذلك تم محاكمتها على الفور، وهذه المرة ليست الأولى التي يتم رفع قضية ضد الإعلامية المعروفة ريهام سعيد، ويرى البعض الآخر أنها بالرغم من أنها تقدم أعمال كثيرة من الخير إلا أنها ارتكتب خطأ كبير من خلال هذا التصريح.