التخطي إلى المحتوى

تخطط شركة جوجل العالمية في السنوات القادمة أن تتخلص من ملفات الكوكيز بشكل تدريجي، وتلك هي الطريقة التي تستخدمها الشركات بشكل شائع لتتبع المستخدمين على المتصفح الحاص بها (جوجل كروم)، وقد أعلنت الشركة من خلال تدوينة لها على مواقع التواصل الاجتماعي أن القيود الجديدة الخاصة بها لن يتم تنفيذها إلا بعد تجهيز بدائل تحافظ على خصوصية العملاء.

وتسعى شركة جوجل لإيجاد مجموعة مختلفة من الحلول لاستبدال ملفات الكوكيز المستخدمة في الوقت الحالي، وذلك ما ذُكر على الموقع الإلكتروني الهندي TOI، وفي سبيل تحقيق هذا الأمر، تم اقتراح مجموعة من التقنيات الحديثة التي تم وصفها على أنها مزعجة بشكل أقل من الكوكيز، ومن الجدير بالذكر أن شركة أبل قد أقبلت على تلك الخطوة في عام 2017 مع المتصفح الخاص بها سفاري.

تعتبر الحصة العالمية لسوق متصفح جوجل كروم أعلى بكثير من متصفح سفاري، وتصل أكثر من ثلاث أضعاف، حيث أن نسبة حصة السوق لمتصفح كروم تبلغ تقريباً 64%، كما يعتبر متصفح جوجل كروم أحدث متثفح في السوق التقنية يسعى إلى لتخلص من ملفات الكوكيز، كما أعلنت شركة جوجل أنها تسعى للتخلص منها بشكل تدريجي، وقد توقع العديد من الخبراء أن هذا الأمر من الممكن أن يؤثر على إعلانات الشركة.

وقد اعتمد المعلنين على مدار السنوات السابقة على ملفات الكوكيز للتعرف على نشاط المستخدمين واستهداف اهتماماتهم بالإعلانات المختلفة.