التخطي إلى المحتوى

القضية التي شغلت الرأي العام اللبناني والعربي على مدى الأيام الماضية، والتي أثارت جدلًا واسعًا بعد أن شهدت تطورات متسارعة ومفاجآت متتالية ، قضية قتيل منزل نانسي عجرم شهدت تطورات جديدة ومفاجئة قد تغير مسار القضية رأسًا على عقب وتشكل نقطة حاسمة ، وهي الكشف  أثناء التحقيقات عن اتصال من القتيل محمد الموسى بعيادة الدكتور فادي الهاشم زوج الفنانة نانسي عجرم وذلك قبل مقتله بعدة أيام ، ونقلًا عن مصادر قضائية قريبة من التحقيق نشر الصحفي سعيد الحريري، ما استجد من تطورات في القضية حيث تبين وفقًا لداتا الإتصالات أن “القتيل اتصل بعيادة الدكتور فادي الهاشم عدة مرات قبل الحادث، من خلال هاتف العيادة المتوفر رقمه على شبكة الانترنت.

قضية قتيل منزل نانسي عجرم

قضية قتيل منزل نانسي عجرم

تناقض أخبار التحقيقات

وفي الوقت الذي ذكر فيه الصحفي الحريري أن القتيل قام بزيارة محيط عيادة فادي الهاشم مرة واحدة في ديسمبر الماضي لاستكشاف المنطقة والتعرف على منزل عجرم ولم يلتق القتيل بالهاشم او يتواصل معه عبر الهاتف بتاتًا، مما اعتبره دليل على عدم عمله في محيط المكان من قبل، حسب زعمه.

نشرت محامية عائلة القتيل، السورية رحاب البيطار، على فيسبوك ، منشورًا كاشفة فيه مستجدات التحقيق قائلة :  أن “فادي الهاشم خضع لتحقيق ثانِ على يد قاضي التحقيق الأول، وتبين وجود عدة اتصالات بين رقم القتيل محمد الموسى ورقم عيادته، وأن إحدى هذه المكالمات كانت مدتها 4 دقائق و32 ثانية” ، وأضافت البيطار:  أنه “تم تحديد يوم 10 مارس من أجل استدعاء العاملين في عيادة الطبيب فادي الهاشم وشقيق الأخير وشخص يدعى أبو الذهب من أجل أخذ إفادتهم.”

نانسي عجرم تستأنف نشاطها الفني

وفي سياق متصل استأنفت الفنانة اللبنانية نانسي عجرم نشاطها الفني ، حيث تستعد إحياء حفلين أحدهما في مصر يوم 28 فبراير المقبل بمناسبة عيد الحب، والآخر في السعودية بجدة يوم 2 إبريل، إضافة لمشاركتها في تصوير الحلقة الأخيرة من برنامج “ذا فويس كيدز” يوم 7 مارس المقبل، بعد انتشار أنباء عن انسحابها من البرنامج.