التخطي إلى المحتوى

يجهل الكثير فوائد القهوة لمحاربة السرطان ذلك المرض الخطير الذي لا يرتبط بعمر أو جنس أو عرق، وعلى الرغم من صعوبة المرض إلا أن أكثر من 40 % من أنواعه يمكن الوقاية منها بالكامل، ومن ضمنها سرطان الرئة، والذي من المعروف أن التدخين هو أكبر مسبب له، ولكن بانخفاض أعداد المدخنين وتوقفه يتوقف المرض.

القهوة لمحاربة السرطان

يتفاجئ الكثيرين عندما يعلمون أن السمنة هي من ضمن مسببات السرطان، فهي من الممكن أن تسبب 13 نوعًا مختلفًا من الأمراض، من بينها سرطان الثدي، وسرطان الأمعاء والرحم والمريء والبنكرياس والكلى والمبيض، وعلى الرغم من ذلك فأن الزيادة في الوزن لا تعني بالطبع أن الشخص سيصاب بالسرطان، ولكنه يمكن أن يحافظ الشخص على نفسه بالحفاظ على الوزن الصحي.

القهوة للتقليل من خطر السرطان

عُرفت القهوة منذ قديم الزمان بفوائدها الكبرى في التخلص من السرطان والوقاية من الإصابة به، وذلك عن طريق إجراء العديد من الدراسات على أشخاص مصابين، أثبتت أن تناول القهوة يوميًا يقلل من الإصابة بسرطان الكبد، وهو أحد الأنواع الشائعة للسرطان، فعشاق القهوة أقل عرضة بنسبة 50 % للإصابة بسرطان خلايا الكبد، لأن القهوة تحتوي على مادة البوليفينول، والعديد من المواد الأخرى، التي تمنع انقسام الخلايا السرطانية.

فوائد التفاح على الصحة

يتميز التفاح بأنه مصدرًا غنيًا للألياف وفيتامين سي، وهما يساعدا على زيادة حيوية الصحة العامة، ويحتوي على مادة كيرسيتين، وهي من المواد الكيميائية التي من الممكن أن تخفف الالتهاب المتواجد في الجسم، وتوقف تحلل الخلايا، بالإضافة إلى بعض المواد المكافحة للسرطان ومن بينها ترايتيربينويدات، فأثبتت الدراسات أن تناول تفاحة واحدة يوميًا يقي من خطر الإصابة بسرطان الرئة بنسبة 25 %، ويقي من أورام الأمعاء والفم والثدي.