التخطي إلى المحتوى

قالت الفنانة منى فاروق ، عقب ظهورها في بث مباشر على انستجرام، أنها تعاني معاناه شديدة، وترغب في الانتحار، ووجهت رسالة اعتذار للشعب المصري عبر فيديو نشرته على صفحتها، وذلك بعد تسريب الفيديوهات الجنسية لها، وطلبت السماح من الجماهير، قائلة: “أنا عايزة أعيش بالحلال”.

وقالت أن صناع الأعمال الفنية يخشون مساعدتها حتى لا يتعرضون للهجوم، وأنها لم تستطع أن تمارس حياتها الطبيعية بعد خروجها من السجن، وأضافت انها لم تكن قادرة على النزول للشارع والخروج من منزلها، ووصل بها الأمر إلى الخوف من النوم ورؤية الكوابيس.

 

ومن الجدير بالذكر أن محكمة جنايات القاهرة، كانت قد قضت، في شهر يوليو الماضي، بـ إخلاء سبيل شيما الحاج، ومنى فاروق، بكفالة 100 ألف جنيه في قضية اتهامهما بنشر فيديو فاضح، وآخر اعمال الممثلة منى فاروق كان مسلسل رحيم، الذي عرض في رمضان2018، بطولة ياسر جلال ونور وروجينا وصبري فواز وراندا البحيرى ودينا ومحمد رياض وطارق عبدالعزيز ورياض الخولى، ومن تأليف محمد إسماعيل أمين، وإخراج محمد سلامة.