التخطي إلى المحتوى

أصبحت الكحة والسعال الذي يصيب الأطفال خلال الفترة الحالية من أكثر الأمور المزعجة التي تؤرق العديد من الآباء والأمهات وذلك بسبب تشابهها إلى حد كبير مع الأعراض المصاحبة لوباء كورونا المستجد الذي انتشر في عدد كبير من دول العالم ويؤدي إلى الإصابة بأمراض خطيرة لعل أبرزها الالتهاب الرئوي، ولذلك تبرز أهمية وقاية الأطفال من الكحة والسعال خاصةً خلال الأيام الحالية تجنباً للقلق الشديد الذي تتسبب فيه هذه الأعراض المزعجة.

علاج السعال

لهذا السبب حرص الكثيرون مؤخراً على البحث بشكل متواصل عبر شبكة الإنترنت عن أفضل الطرق والوسائل التي تساعد على الحد الإصابة بالكحة والسعال بالنسبة للأطفال، وبعيداً عن الأدوية والعقاقير الطبية والمضادات الحيوية نشر موقع medicalnewstoday واحدة من أكثر العلاجات المنزلية الطبيعية الموصى بها لعلاج الكحة والسعال وهي مشروب العسل بالماء الدافئ، وسوف نستعرض معكم من خلال هذا المقال أهم وأبرز فوائد هذا المشروب وطريقة تحضيره.

مشروب العسل بالماء الدافئ لعلاج السعال

أشارت العديد من الدراسات والأبحاث الطبية الحديثة إلى أن مشروب العسل بالماء الدافئ يعد علاجاً طبيعياً فعالاً ومجرباً للقضاء على أعراض الكحة والسعال ويناسب الأطفال والبالغين وكبار السن أيضاً، حيث يساعد بشكل مذهل على تخفيف السعال وخاصةً الكحة الليلية التي تصيب الأطفال مقارنةً بدواء دكستروميثورفان المثبط للسعال وذلك وفقاً لما توصل إليه الباحثون.

وقد أفاد الخبراء أن العسل يعد أقوى العلاجات المستخدمة في القضاء على الكحة والسعال ويليه دواء دكستروميثورفان، لما يمتلكه العسل من قدرة مدهشة على تخفيف السعال، وتعد الطريقة الصحية المثالية لاستخدام العسل في هذا الغرض من خلال خلط ملعقتين صغيرتين من العسل مع الماء الدافئ أو شاي أعشاب، ويتم تناول هذا المشروب مرة أو مرتين في اليوم حسب الحاجة، ولكن يجب التنويه إلى أن هذا المشروب مسموح به للأطفال الذين تخطت أعمارهم العام الأول.