التخطي إلى المحتوى

كابوس كورونا الذي حل مع مطلع شهر فبراير الماضي وكان أول ظهوره في الصين وإنتقل بعدها من دولة لأخرى، حتى بات وباء يهدد جميع دول العالم، أسقط الكثير من الوفيات والآلاف المصابين، كما أصبح خطر الكورونا أيضا ضربة قاسية للإقتصاد العالمي، حيث شهدت العديد من الدول حالة من الركود التام في سوق العمل والعمالة بسبب قوانين الحظر للتجوال التي فرضتها بعض الدول للحد من التكدس وعدم إنتشار المرض.

خبراء يؤكدون إنتهاء كورونا في إبريل المقبل

قام أحد خبراء مكافحة الأوبئة والأمراض الخطيرة وهو المستشار الطبي للحكومة الصينية تشونج نانشان، وهو في عمر 38 عام وهو من أشرف على مقاومة وباء سارس الذي إنتشر في الصين عام 2003، ولقد تنبأ الخبير الصيني بأن شهر إبريل المقبل سوف يشهد إنتهاء كورونا من العالم، ولم يمر كثيرا من الوقت على تصريحاته، التي أدلى بها في منتصف فبراير وفي ذروة إنتشار كورونا في الصين، حتى أعلنت الصين في 11 مارس الحالي أن إصابات كورونا بدأت في الشفاء وبدأ المرض يقل في الصين، وهي الدولة التي سجلت أكثر من 3000 حالة وفاة بسبب كورونا، وأكثر من 80 ألف إصابة.

ولقد شهدت الصين فعليا حالة من التعافي الملحوظ حتى أعلنت إغلاق المستشفيات التي بنيت خصيصا لعلاج مرضى كورونا، والذي بلغ عددهم أكثر من 70 ألف حالة تعافت تماما من كافة أعراض المرض، كما أعلنت الصين رفع حالة الحظر التام عن بلادها يوم 8 إبريل المقبل.

لم يكن الخبير الصيني نيشان فقط من قال أن إنتهاء كورونا سيكون بحلول شهر إبريل، فقد صرح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أيضا بتنبؤاته بإنتهاء كابوس كورونا مع حلول شهر إبريل المقبل، وذلك لما سيشهده الشهر بإرتفاع في معدلات درجات الحرارة، وهذه العينة من المرض تموت في مثل هذا النوع من الطقس.

موعد انتهاء كورونا

قام ترامب بتكرار تنبؤاته بإنتهاء كورونا في شهر إبريل المقبل وكانت أخر تصريحاته في لقائه أمس الثلاثاء في مؤتمر صحفي عقد لمناقشة الأزمة الراهنه التي يمر بها العالم، وأكد أن حكومته سوف تحاول حل هذه الأزمة مع قرب عيد الفصح في شهر إبريل القادم، الجدير بالذكر أن تنبؤات ترامب خرجت في ذروة تفشي في أمريكا حيث بلغ عدد الإصابات أكثر من 50 الف إصابة، وأعلنت مدينة نيويورك بؤرة للوباء وعزل جميع سكانها تحت الحجر الصحي إجباريا.