التخطي إلى المحتوى

مطربة مصرية شهيرة مصابة بكورونا ، أعلنت المطربة المصرية إيناس عزالدين إصابتها بكورونا لتصبح أول مطربة مصرية تصاب بهذا الوباء، ونشرت عبر صفحتها الرسمية طالبة من الجميع الدعاء لها لتخرج من تلك المنحة الكبيرة، حيث أنها أصيبت بها أثناء تواجدها في المملكة المغربية قبل أسابيع قليلة، وعند عودتها كان هناك مصاب على الطائرة، وازدادت عليها الأعراض بعدها.

مطربة مصرية شهيرة مصابة بكورونا

حيث قالت إيناس عزالدين في تصريحات لها :

«كنت متواجدة في المملكة المغربية قبل 3 أسابيع، وقبل فرض حظر الطيران بيومين، وتوجهت إلى مطار محمد السادس وبقيت في المطار لقرابة 48 ساعة حتى استطاعت شراء تذكرة للقاهرة على متن إحدى الطائرات».

وأكملت «كنت أشعر بضيق بسيط في التنفس، وبعض الصداع في الرأس، ونشرت ذلك عبر صفحتي الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، ولكني لم أشعر بارتفاع في درجة حرارتي، لكن الآلام اشتدت عليّ خلال الأيام الماضية، وفوجئت باتصال من وزارة الصحة للاطمئنان عليّ كإجراء وقائي تقوم به الوزارة مع كل القادمين من الخارج خلال الأسبوعين الماضيين».

اكتشاف اصابتها بكورونا

وتابعت المطربة الشابة: «وقتها أخبرتهم بالأعراض التي أشعر بها، وعلمت أن الطائرة التي استقلتها في رحلة عودتي كانت عليها شخص مصاب تسبب في عدوة البعض على الطائرة»،

مشيرة إلى أنها «قمت بإجراء التحليل PCR وجاءت النتيجة إيجابية، وأنا التزم بكل إجراءات الحجر الصحي داخل منزلي، وملتزمة بكل التعليمات الوقائية المطلوبة، ولا اختلط بأي شخص، والحمد لله أنني لم أسافر إلى أسرتي والتقى بهم خلال الفترة الماضية».

الدعاء بنهاية أزمة كورونا

وأكدت المطربة الشابة: «الأزمة ليست بالسهولة أو البسيطة، وفكرة الترويج لنظرية المؤامرة ليست في محلها، نحتاج من كل أخواتنا وعائلاتنا وأحبابنا أن يتخذوا كافة الإجراءات الوقائية، والتزام بيوتهم وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى، لأن الأمر جلل وخطير دون ترويع أو تخويف».

مناشدة إلى وزارة الصحة

وأكملت «حالتي النفسية الحمد لله بخير، وراضية تمامًا بالقدر، وإن شاء الله أتجاوز هذا الاختبار والمحنة الصعبة، وأطلب من وزارة الصحة ضرورة الاهتمام بالرد على طالبي الاستفسارات، ومن يشعرون بأعراض الإصابة بالمرض، لأن في غالبية الأحوال لا تكون هناك ردود على الأرقام المخصصة لذلك، أو في حالة الرد يطلبوا من طالب السؤال التزام بيته وعدم مغادرته لأسبوعين، وهو ما قد يؤدي بالتأكيد لزيادة أعداد المصابين في حال ما إذا كان هذا السائل حاملا للمرض كونه يختلط بأشخاص عديدة يوميًا».