التخطي إلى المحتوى

البروتين هو مادة معقدة للغاية، موجودة في جميع الكائنات الحية، والبروتينات ذات قيمة غذائية كبيرة وتشارك بشكل مباشر في العمليات الكيميائية الأساسية للحياة، وقد تم الاعتراف بأهمية البروتينات من قبل الكيميائيين في أوائل القرن التاسع عشر، بما في ذلك الكيميائي السويدي يون جاكوب برزيليوسالذي صاغ مصطلح البروتين في عام 1838، والبروتينات خاصة بالأنواع؛ أي أن بروتينات نوع ما من الكائنات الحية، تختلف عن بروتينات نوع آخر، كما أنها خاصة بالأعضاء؛ فعلى سبيل المثال داخل الكائن الواحد ، تختلف بروتينات العضلات عن تلك الموجودة في الدماغ والكبد.

ماهية البروتين

البروتين هو مادة معقدة تتكون بشكل طبيعي داخل الجسم، وتتكون من بقايا الأحماض الأمينية التي تربطها روابط الببتيد، وتوجد البروتينات في جميع الكائنات الحية، وتشمل العديد من المركبات البيولوجية الأساسية مثل؛ الإنزيمات والهرمونات والأجسام المضادة.

أهمية البروتين

البروتينات ضرورية للحياة، وهي ضرورية لمجموعة واسعة من الأنشطة الخلوية؛ حيث تحفز إنزيمات البروتين الغالبية العظمى من التفاعلات الكيميائية، التي تحدث في الخلية، حيث توفر البروتينات العديد من العناصر الهيكلية للخلية، وتساعد على ربط الخلايا معًا في الأنسجة، وتبدو البروتينات على شكل أجسام مضادة، وتحمي الحيوانات من الأمراض، والعديد من الهرمونات هي بروتينات، كما تتحكم البروتينات في نشاط الجينات وتنظم التعبير الجيني.

فوائد البروتين لإنقاص الوزن

البروتين هو لبنة بناء عضلاتك، لذلك فتناول كميات كافية من البروتين، يساعدك في الحفاظ على كتلة عضلاتك ويعزز نمو العضلات عند ممارسة الرياضة، ويمكن أن يساعدك تناول كمية عالية من البروتين، على اكتساب كتلة العضلات وقوتها، مع تقليل فقدان العضلات أثناء إنقاص الوزن.

وعن طريق استبدال الكربوهيدرات والدهون بالبروتين، فإنك تقلل هرمون الجوع وتعزز العديد من هرمونات الشبع، وهذا يؤدي بالطبع إلى انخفاض كبير في مستوى الشعور بالجوع، وهو السبب الرئيسي الذي يعزز قدرة البروتين في مساعدتك على فقدان الوزن، كما يمكن أن يجعلك تتناول سعرات حرارية أقل تلقائيًا، مما يؤدي إلى انخفاض تلقائي في تناول السعرات الحرارية.

مصادر البروتين

  • يعتبر البيض الكامل من بين أكثر الأطعمة الصحية والغنية بالبروتين.
  • اللوز نوع شائع من المكسرات وغني بالبروتين.
  • صدر الدجاج هو واحد من أكثر الأطعمة الغنية بالبروتين.
  • منتجات الألبان مثل الحليب والجبن.
  • اللحوم الخالية من الدهن والدواجن والأسماك.
  • الفاصوليا والبقوليات مثل العدس والحمص.
  • منتجات الصويا مثل التوفو.
  • الشوفان.
  • الزبادي اليوناني.
  • البروكلي.