التخطي إلى المحتوى

تداولت الكثير من مواقع التواصل الاجتماعي اليوم خبر وفاة الشيخ وسيم يوسف في حادث سير مروع، أدى إلى إصابته ونقله إلى غرفة العناية المركزة ووفاته في إحدى المستشفيات، إمتلئت مواقع التواصل بتلك الأنباء وآثارت قلق متابعيه ومحبيه من كافة البلدان وليس من الإمارات فقط.

برع الشيخ وسيم يوسف في تقديم العديد من البرامج التليفزيونية المميزة، ولهذا لاقت إعجاب الملايين من المشاهدين والمتابعين ليس فقط من الإمارات، بل من كافة أنحاء العالم والوطن العربي خاصة، ومن بين برامجه المميزة ” قصص وعبر، هذا هو الإسلام، روائع التبيان”، وجذب نسبة مشاهدة عالية.

خبر وفاة الشيخ وسيم يوسف

لم يصدر إلى الآن أي أنباء رسمية من أي وسائل إعلامية رسمية تؤكد الوفاة للشيخ وسيم يوسف وهذا يعني أنه إلى الآن كافة الأنباء الواردة مجرد شائعات غير دقيقة تكاد تكون لا حقيقة لها، سوف ننقل لكم صحة الخبر والحقيقة كاملة فور نشرها.

نبذة عن وسيم يوسف

هو داعية إسلامي إماراتي وخطيب وإمام في مسجد الشيخ زايد الكبير، من مواليد يونيو 1981 في إربد بدولة الأردن، حصل على الجنسية الإماراتية سنة 2014، وبعدها قام بتقديم العديد من البرامج الإسلامية على قنوات فضائية كقناة أبو ظبي، واشتهر بسبب إنتقاده لجماعة الإخوان المسلمين والسلفيين بشكل عام.

بعد الإطلاع على التغريدات التي انتشرت على تويتر تم التأكيد بأنها تغريدات من حسابات وهمية وحسابات جديدة وليست متفاعلة ومشهورة، ويُعد شهر إبريل من أكثر الأشهر التي يتم نقل الشائعات فيه سواء عن طريق أخبار تتحدث عن وفاة فنانين أو أي أخبار أخرى.

نفى الداعية الإسلامي الشيخ وسيم يوسف خبر وفاته بصورة غير مباشرة من خلال نشره تغريدات عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، لينفي خبر وفاته الذي ملئ صفحات التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية نتيجة إصابته في حادث سير.