التخطي إلى المحتوى

الايام البيض لشهر شوال 1440 من المعروف أن الأيـام البيض يطلق عليهم “الأيام القمرية”، وهم أيام “الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر” من كل شهر هجري، وسوف نعرض لكم الجدول الخاص بالأيام البيض لشهر شوال 1140، وذلك في الدول العربية بجميع أرجاء الوطن العربي.

الايام البيض لشهر شوال 1440

ومن الجدير بالذكر أن مع بداية شهر هجري جديد، لا يعرف الأيام القمرية به على وجه حاسم ببداية عام هجري جديد، ولكن مع رؤية الهلال وغرة الشهر الجديد، وكثيرا يبحثون عن الأيام البيض الخاصة بشهر شوال لعام 1440 هجرياً، وذلك بجمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية وباقي بلدان الوطن العربي.

ومن الجدير بالذكر أن رؤية هلال شهر شوال لعام 1440 هجريا قد اختلفت بشكل مفاجئ، فقد كان أول شهر شوال 1440 هجريا هو الموافق يوم الثلاثاء الرابع من شهر يونيو لعام 2019 الجاري، وذلك في المملكة العربية السعودية، والإمارات، وليبيا، والعديد من البلدان العربية الأخرى.

إقرأ المزيد :- 

دلائل ليلة القدر وسبب تسميتها لهذا الاسم

تحري ليلة القدر 1440 وأهم علاماتها

ادعية ليلة القدر وأوقات استجابة الدعاء

جدول الايام البيض لشهر شوال 1440

وفي نفس الوقت كان هناك دول أخرى يبدأ بها شهر شوال لعام 1440 يوم الأربعاء الموافق الخامس من شهر يونيو لعام 2019 الجاري، ومن هذه الدول جمهورية مصر العربية، ودولة الأردن، وهذا الاختلاف كان على حسب الرؤية لهلال شهر شوال حيث دول أتي بها رمضان ثلاثون يوما، ودولا أتي بها تسعة وعشرون يوما فقط.

فضل صيام الأيام البيض

وتعد الأيام البيض من الأيام الفضيلة التي حثنا النبي “عليه أفضل الصلاة والسلام” عليه وعلى تأدية صيامها، وأستحب أغلب الفقهاء والعلماء أن تكون الأيام البيض هي اليوم “13.14.15” من كل شهر هجري جديد، ومن الجدير بالذكر أن الأيام البيض يرجع تسميتها بهذا الأسم إلى أن القمر يكون بكامل استدارتها وبكامل بياضة، وذلك خلال لياليها، ومن المؤكد هنا أن البياض يقوم بوصف الليالي وليس الايام، ومن المؤكد أيضا أن تلك الأيام تم وصفها بالبياض “مجازاً”.

من الجدير بالذكر أن أئمة الفقة والدين قد أجمعوا أن صيام تلك الأيام البيض “سنة نبوية”، وقد استحب كثيرا منة فقهاء وجمهور فقهاء الحنفية والشافعية والحنابلة صيام الأيام البيض، وذلك لأنهم يدكوا جيدا الأحاديث التي أتت تحث الجميع على قضاء الأيام البيض في أوقاتها، وقد كره المالكية صيام الأيام البيض، وذلك لأنهم يخافون من أعتقاد وجوبها، وفرارا من التحديد الخاص بوجوبها، ومحل الكراهة في صوم تلك الأيام عند المالكية، عندما يقصد المسلم أن يصومها بذاتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *